القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار[LastPost]

​ حبس الشهود وبراءة المتهمين .. تفاصيل قضية غريبة في الشرقية

​ حبس الشهود وبراءة المتهمين .. تفاصيل قضية غريبة في الشرقية



عاقب المستشار محمد أنيس، رئيس محكمة جُنح مستأنف منيا القمح بمحافظة الشرقية، 3 أشخاص من قرية "شلشلمون" التابعة لمركز منيا القمح، بالحبس لمدة شهر؛ لاتهامهم بشهادة الزور في إحدى القضايا التي تنظرها المحكمة.
وقضت المحكمة بإلغاء عقوبة المتهمين في القضية، ليتبدل الحال ويخرجون من خلف القضبان، ويدخل الشهود محكومًا عليهم بالحبس.

وتعود الواقعة إلى أنه أثناء نظر هيئة المحكمة القضية رقم 8439 جُنح منيا القمح لسنة 2018، والتي صدر فيها حكمًا من قبل بمعاقبة ربة منزل وزوجها وآخرين، بالسجن لمدة سنتين لكل منهم؛ على خلفية اتهامهم جميعًا بتزوير عقود أملاك زراعية، وبعدما تقدم المتهمين بطلب استئناف، وحال الاستماع للشهود، تبين كذب روايتهم، وعليه قررت المحكمة براءة المتهمين الأصليين وحبس "الشهود" لمدة شهر.
غ
كان "محمد.هـ.خ" مُقيم بقرية "شلشمون" التابعة لدائر مركز منيا القمح، تقدم ببلاغًا ضد "م.خ.س" وزوجها، و"ه.س.ع" وآخرين، يتهمهم جميعًا بخيانة الآمانة وتزوير عقود أملاك زراعية بمساحة 16 فدانًا، وتسجليها باسمهما، "بعدما وقعَّها وتركها معهم على سبيل الآمانة".

وقدم صاحب البلاغ كلًا من: "م.ع.م" و"م.ز.ع" و"أ.م.أ" مُقيمين بذات القرية، شهودًا عن الواقعة، فأقروا بصحة البلاغ وأنهم "رأوه رؤية" العين، لتقضي المحكمة بمعاقبة المتهمين بالسجن لمدة سنة، إلا أن المحامي تقدم بطلب استئناف، وعليه جرت إعادة المحاكمة، وتبين تضارب أقوال الشهود في القضية، ليوجه القاضي لهم تهمة "الشهادة الزور"، ويقرر حبسهم شهر مع براءة المتهمين الأصليين في القضية

هذا الخبر منقول من : الحكاية
reaction:

تعليقات