سخرية كبيرة بعد تجاوز أسعار كحك العيد الـ 6 آلاف جنيه في أحد المحال الكبرى

سخرية كبيرة بعد تجاوز أسعار كحك العيد الـ 6 آلاف جنيه في أحد المحال الكبرى


تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا لعلب كحك العيد من إنتاج أحد محال الحلويات الشهيرة بمنطقة الدقي، إذ وصل سعر العلبة المتداولة إلى 6350 جنيه وأخرى بـ5350 جنيه، وتساءل البعض ساخراً عن المواد الخام المصنوع منها
.

«بيتى فور، غُريبة، برازق، كحك، بسكويت» هى مكونات العلبة، التى تُقسم إلى أنواع ومستويات، فهناك علب بسعر 1550 جنيهاً وتُقسم إلى 8 باكيت صغير، ويصل وزنها إلى 2 كيلوجرام ونصف، وأخرى بـ2350 جنيهاً، وتضم 12 باكيت صغير، يصل وزنها إلى 3 كيلو وبضعة جرامات، وثالثة بـ3550 جنيهاً، ورابعة بـ5550 جنيهاً، والنوع الخامس والأغلى يصل سعره إلى 6350 جنيهاً، 

ويضم 16 باكيت، وزنها 4 كيلو تقريباً، وفقا لما ذكرته صحيفة “الوطن”، ونقلته رنا خطاب وفرح شيمي، يوم الثلاثاء، عبر برنامج “قبل ما تفطر بكتير”.

وقالت منة إيهاب، بائعة فى فرع الدقى: «أسعارنا لا غُبار عليها، وإن كان البعض يراها مرتفعة، فالسبب يرجع إلى أننا نقدم منتجاً متميزاً ذا جودة عالية، لا يمكن مقارنته بكل الموجود فى الأسواق»، مؤكدة أن «الكحك» مصنوع من مواد خام ذات جودة عالية، 

سمن صافى ودقيق فاخر ومكسرات مستوردة، لافتة إلى أن المحل له زبونه، ولا يتردّد عليه سوى من يعرف أسعاره جيداً: «لدينا أسعار متفاوتة حسب الكمية، وحسب نوع المكسرات المستخدمة فى كل منها، وحسب أيضاً شكل العلبة المرصوص فيها الكحك»، 

لافتة إلى أن المحل يعتبر «براند» فى سوق الحلوى والمخبوزات، ويحظى بسمعة طيبة: «نضع الكحك فى علب مميزة، بعضها ملفوف فى قماش قطيفة، وأخرى مرصّعة بفصوص الفضة الصناعية».

لاحظت «منة» تداول صور علب الكحك الخاصة بالمحل على مواقع التواصل الاجتماعى، مرفقة ببعض الكلمات التى تسخر من تجاوز أسعاره حدود المنطق حسب وصفهم: «زبائن المحل من أصحاب المستويات المرتفعة، ومعتادون على أسعاره، كما أننا نبيع باكيت صغيرة يصل وزنها إلى 360 جراماً، بأسعار أقل فى متناول الجميع».

جديد قسم : الأخبار

إرسال تعليق