عاجل| تعطيل الدستور وإعلان حالة الطوارئ في السودان


عاجل| تعطيل الدستور وإعلان حالة الطوارئ في السودان


أعلنت القوات المسلحة السودانية، تعطيل العمل بالدستور وإعلان حالة الطوارئ، وتأسيس مجلس عسكري لإدارة شؤون البلاد يتولى الحكم لمدة عامين، وذلك في بيان عاجل للقوات المسلحة السودانية.

                                                                                                                      

وأكدت مصادر حكومية سودانية تنحي الرئيس عمر البشير، واستمرار المشاورات لتشكيل مجلس انتقالي، وفقًا لما نقلته "سكاي نيوز عربية" عن "رويترز".


وداهمت مجموعة من الجنود السودانيين، صباح اليوم، مركز الحركة الإسلامية المرتبطة بحزب "المؤتمر الوطني" الحاكم برئاسة عمر البشير، في الخرطوم، حسبما أفاد شهود، لوكالة الأنباء الفرنسية "فرانس برس".


ودعا منظمو التظاهرات المطالبة بتنحي الرئيس السوداني عمر البشير السودانيين للتوجه إلى مكان الاعتصام أمام مقر القيادة العامة للجيش. ولم تُقدّم وسائل الإعلام الرسميّة السودانيّة تفاصيل عن مضمون الإعلان، وبدأت ببثّ أناشيد وطنيّة.



ومن المتوقع أن يُلقي البيان رئيس أركان القوات البرية السودانية الفريق الركن عبدالفتاح البرهان الذي وصل مقر الإذاعة والتلفزيون الواقع في أم درمان.


وقال تجمّع المهنيين السودانيين في بيان "نناشد كلّ المواطنين بالعاصمة والأقاليم التوجه لأماكن الاعتصامات أمام القيادة العامة لقوات الشعب المسلحة والحاميات، ونرجو من الثوار في الميدان عدم التحرك من مكان الاعتصام حتى بياننا التالي خلال اليوم




الوطن

جديد قسم : الأخبار

إرسال تعليق