لأول مرة.. فضيحة الاغتصاب تلاحق رونالدو في "قلب الملعب


لأول مرة.. فضيحة الاغتصاب تلاحق رونالدو في "قلب الملعب

عبرت منظمة "فريندز" المناهضة للتنمر، عن استيائها من إقامة مباراة يوفنتوس وأتلتيكو مدريد في أغسطس المقبل، على ملعب يحمل اسمها، ضمن منافسات كأس الأبطال الدولية، وذلك بسبب مشاركة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وأعربت مسؤولة الاتصالات في المنظمة، لوفيسا لونيبو، عن أسفها الشديد لاختيار ملعب "فريندز أرينا" لاستضافة اللقاء بين "السيدة العجوز" و"الروخي بلانكوس" في العاصمة السويدية ستوكهولم يوم 10 أغسطس.

وقالت لونيبو في حديث لصحيفة "أفتون بلاديت" السويدية: "لسنا سعداء بارتباط اسم منظمتنا بمثل هذه المباراة التي يشارك فيها لاعب اقترن اسمه باعتداء جنسي مثل رونالدو".

وأضافت: "نعمل في منظمتنا منذ سنوات على مكافحة الجرائم والاعتداءات الجنسية، لذا نشعر بالأسف بشأن تواجد رونالدو في ملعب يحمل اسمنا".

وتابعت: "تواصلنا مع الجهة المسؤولة عن المباراة وأبلغناها بعدم موافقتنا على اللقاء، وسنواصل ضغوطنا لإظهار ما تعنيه مشاركة مثل هذا اللاعب في المباراة".

ومنحت المنظمة سنة 2012 حق تسمية الاستاد الوطني السويدي باسمها، ووفق ما نقلت صحيفة "غارديان" البريطانية، فإن "ستوكهولم لايف"، المسؤولة عن إدارة الملعب، ردت بأن كأس الأبطال الدولية حدث رياضي كبير يشارك فيه لاعبون من العديد من دول العالم، وتقام مبارياته الـ18 في بلدان متنوعة، وما تتحدث عنه منظمة "فريندز" أمر لا يمكننا التعليق عليه أو تنفيذه.

ويواجه رونالدو اتهامات باغتصاب كاثرين مايورغا، البالغة من العمر 34 عاما، في غرفة فندق بلاس فيغاس قبل نحو 10 سنوات، إلا أن اللاعب البالغ من العمر 34 عاما ينفي هذه المزاعم قائلا أن الجنس بينهما كان بالتراضي.

جديد قسم : الأخبار

إرسال تعليق