القائمة الرئيسية

الصفحات

قطعوا الجثة وشوهوها .. تفاصـــيل مقتل الطفله فاطمة بالدقهلية- (صور)

 تفاصـــيل مقتل الطفله فاطمة بالدقهلية




كتب- سامح غيث:

كشف قطاع الأمن العام، بالتنسيق مع مديرية أمن الدقهلية، تفاصيل ضبط مرتكبي واقعة اختطاف طفلة ومقتلها، وتبين أن وراء ارتكاب الواقعة 5 أشخاص، بسبب وجود خلافات عائلية بين الجناة، ووالد المجني عليها.

وفي محاولة لتضليل الشرطة، قام المتهمين بتشوية جثة الطفلة، لإيهام جهات البحث، بأن الحادث بدافع سرقة الأعضاء، وقيامهم بإلقاء الجثة أسفل بعض المخلفات الزراعية وأحد المصارف المائية المجاورة.


البداية كانت بتلقي مركز شرطة الستاموني بمديرية أمن الدقهلية، بلاغًا من "مصطفى. ع. أ" مزارع ومقيم بقرية النقعة دائرة المركز، بغياب نجلته "فاطمة"12 سنة، عقب خروجها من منزلهما لتلقى درس خصوصي بذات القرية واتهم طليق شقيقته "لخلافات عائلية بينهما ونزاع على قطعة أرض بذات الناحية" وفى وقتٍ لاحق عُثر على جثة المتغيبة بقطعة أرض زراعية أسفل بعض المخلفات الزراعية في حالة تحلل.

تم تشكيل فريق بحث جنائي بمديرية أمن الدقهلية بالاشتراك مع قطاع الأمن العام، بإجراء التحريات تبين عن أن وراء ارتكاب الواقعة (عبدالله. أ. ع- 35 سنة، مزارع، طليق شقيقة المُبلغ وابن عمه، وشقيقيه" علي وجودة، وزوجة الأول "سمسمة. خ. ف"، و"أحمد. ا. ع" زوج ابنة شقيقتهم").

وأفادت التحريات أن المتهمين الأول والثاني والثالث اتفقوا على خطف المجني عليها لإجبار والدها على التنازل عن قطعة الأرض محل النزاع بينه والأول وعن الأحكام الصادرة ضد الأول لصالح مطلقته "شقيقة والد المجنى عليها" وفى سبيل تنفيذ مخططهم استعانوا بالرابعة والخامس وقيامهما

باستقلال مركبة "توك توك" قيادة الأخير واستدراج المجنى عليها حال عودتها من الدرس واحتجازها بمنزل مهجور ملك والدة الرابعة بقرية بصار دائرة المركز، وعقب إبلاغ والدها باختفائها واتهامه للأول اتفقوا فيما بينهم على التخلص منها خشية ضبطهم فقام الخامس بالتعدي عليها وخنقها والتخلص من جثتها عقب ذلك بمساعدة الرابعة.

عقب تقنين الإجراءات تم ضبطهم، وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة وقرر الخامس والرابعة بقيامهما بتشويه جثة المجني عليها وقطع بعض أجزاء منها لتضليل جهات البحث والإيحاء بأن الحادث بدافع سرقة الأعضاء وقيامه بإلقاء الجثة بمكان العثور والأجزاء المستأصلة بأحد المصارف المائية المجاورة.

تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة.

         

مصراوى
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات