القائمة الرئيسية

الصفحات

أقدم سجين يحكي عن «أحلى تأبيدة» «قتلت خصمي بـ12 طعنة على باب مسجد السجن»

أقدم سجين يحكي عن «أحلى تأبيدة» «قتلت خصمي بـ12 طعنة على باب مسجد السجن»
صوره ارشيفيه



أقدم سجين يحكي عن «أحلى تأبيدة»: «قتلت خصمي بـ12 طعنة على باب مسجد السجن»

حكى كمال ثابت الذي قضى 46 عاما بالسجن المعروف إعلاميا بـ«أقدم سجين في مصر»، تفاصيل قضائه 45 سنة وأكثر وسط 4 جدران في حياة يحاصرها سور ويغطيها «سقف من الأسمنت» وسكان هذه الحياة ملابسهم واحدة بين «الزرقاء والحمراء».

وقال خلال حوار له مع «الوطن»: «زرت خصمى في السجن قبل الجريمة بـ 5 أيام وقلت له نقفل الكلام وأنا داخل فى قضيتين وكلت معاه «بلح» ويوم الجمعة مسكت السكين ووقفت على باب مسجد سجن أبو زعبل وماصليتش ضربته 12 طعنة الأولى

كانت فى رقبته وقطعت راسه من ورا عشان أتأكد أنه مات خفت يعيش زى أخوه والمساجين كانوا بيتفرجوا وماحدش تدخل».
وأضاف: «أخدت فيها تأبيدة بس التأبيدة دى كانت أهم تأبيدة وعلى قلبى زى العسل لأنها كانت بـ«كرامة» ورجّعت لى حقى كاملاً وخدت تاري وقتلت اللى قتل أبويا».

طالع التفاصيل الكاملة للحوار على صفحات «الوطن» غدًا الإثنين.

هذا الخبر منقول من : الوطن
reaction:

تعليقات