القائمة الرئيسية

الصفحات

عاجل | نكشف حقيقة دمج كتاب مادة التربية الدينية للتلاميذ المسلمين والمسيحيين

عاجل | نكشف حقيقة دمج كتاب مادة التربية الدينية للتلاميذ المسلمين والمسيحيين
صوره أرشيفيه



عاجل | نكشف حقيقة دمج كتاب مادة التربية الدينية للتلاميذ المسلمين والمسيحيين

الحكومة تنفي دمج كتاب مادة التربية الدينية للتلاميذ المسلمين والمسيحيين

نفى المركز الاعلامي لمجلس الوزراء،صحة ما تداولته بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي حول دمج كتاب مادة التربية الدينية للتلاميذ المسلمين والمسيحيين وتدريسه اعتبارًا من العام الدراسي المقبل.

وقام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني،والتي نفت تلك الأنباء بشكل قاطع، مُؤكدةً أنه لا صحة على الإطلاق لدمج كتاب مادة التربية الدينية للطلاب المسلمين والمسيحيين بأى مرحلة من المراحل الدراسية، وأن الوزارة لم تتخذ أية قرارات من هذا القبيل، مشددةً على احترامها لخصوصية جميع الأديان السماوية والمعتقدات المتعلقة بكل

دين على حده، وأن كل ما يُثار في هذا الشأن شائعات تستهدف إثارة البلبلة بين الطلاب وفي أوساط الرأي العام.

وفي سياق آخر، أشارت الوزارة إلى أنها تسعى لإدخال مزيد من التطوير على مناهج التعليم المختلفة بهدف مواكبة متطلبات المرحلة الحالية والمستقبلية، وبحيث تصبح أكثر قدرة على تخريج دفعات جديدة من الطلاب قادرين على المنافسة في سوق العمل.

وناشدت الوزارة كافة وسائل الإعلام ورواد مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية ‏في نشر الأخبار والتواصل مع الجهات المعنية بالوزارة للتأكد منها قبل نشر ‏معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدى إلى بلبلة الرأي العام والتأثير سلبًا على ‏أوضاع المنظومة التعليمية، وللتحقق من أي معلومات أو أخبار متداولة حول هذا الشأن يرجى الاتصال على رقم الوزارة (0227963273).

هذا الخبر منقول من : صدى البلد





هل اعجبك الموضوع :

تعليقات